أخبار عاجلة

صورة

"الغداء المستفز" يغضب المواطنين
06-01-2021 | 21:36

انتشرت صورة على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر وزيري الصحة والاقتصاد في حكومة تصريف الأعمال وعدد من المسؤولين، يتناولون الغداء على مائدة واحدة من دون احترام إجراءات التباعد، ولا اتخاذ تدابير احترازية.

 

وتعرض وزير الصحة حمد حسن للانتقادات الشديدة بعد انتشار هذه الصورة، في وقت تحدّثت معلومات عن خلافات وحسابات سياسية أدت في نهاية اجتماعات اللجنة الوزارية لمتابعة فيروس كورونا بإعلان إقفال مجتزأ وليس إقفالا كاملا.

 

هذا وسجل لبنان في آخر 24 ساعة، 4166 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو رقم قياسي غير مسبوق منذ بدء ظهور الوباء في لبنان في شباط العام الماضي.

 

وسجلت البلاد 21 حالة وفاة في يوم واحد، ويعتبر هذا الرقم الأعلى على الإطلاق، في وقت تشهد فيه المستشفيات ضغطا كبيرا على أجهزتها وطواقمها.

 

وتخطى لبنان منذ شباط الماضي عتبة 200 ألف مصاب بالفيروس، إضافة إلى أكثر من 1500 حالة وفاة، لكن الأيام الأخيرة شهدت أعنف ارتفاع بمعدل الإصابات.

 

وعجزت مستشفيات بيروت وجبل لبنان عن استقبال مزيد من المرضى، وامتلأت أسرة العناية الفائقة بمصابي كورونا.

 

وقال رئيس قسم العناية الفائقة والأمراض الرئوية في مستشفى رفيق الحريري الجامعي، محمود حسون، لسكاي نيوز عربية إن "الوضع كارثي والأسرة ممتلئة والطاقم الطبي يعاني من الإجهاد"، وسأل: "أين سنذهب بالمرضى في حال امتلأت كل الأسرة ولم نعد قادرين على معالجة أي مريض جديد؟".

 

من جهته قال الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة، لسكاي نيوز عربية إن "الصليب الأحمر ينقل يوميا 100 مصاب بكورونا إلى المستشفيات"، لافتا إلى "أننا قادمون على سيناريو خطير في حال استمر الوضع على ما هو عليه".

 

ويبدأ لبنان فجر الخميس إقفالا تاما حتى الأول من فبراير المقبل، تقفل فيه معظم المؤسسات الخاصة والعامة والمدارس والجامعات، مع بعض الاستثناءات لبعض القطاعات.