أخبار عاجلة

العالم

نقاشات أولية مثمرة في فيينا لإنقاذ الاتفاق النووي
07-04-2021 | 06:17

شاركت الولايات المتحدة وإن في شكل غير مباشر، في المحادثات التي انطلقت في فيينا، في محاولة لانقاذ الاتفاق الدولي في شأن الملف النووي الإيراني، في أول تقدم ملحوظ على هذا الصعيد، منذ تولي جو بايدن الرئاسة في الولايات المتحدة.


وقال مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية ميخائيل أوليانوف، إن "اجتماع اللجنة المشتركة مثمر".


وجرى اللقاء برعاية الاتحاد الأوروبي، واستمر نحو ساعتين اثنتين، وجمع موقعي الاتفاق، وهم إيران وألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة والصين وروسيا.


وأضاف أن "إعادة تفعيل الاتفاق المبرم في العام 2015 في فيينا، والذي تعرض لخروق كثيرة بعد انسحاب الولايات المتحدة منه، لن تكون أمرا فوريا، فالأمر يتطلب وقتا"، مبرزا أن "الأهم هو أن العمل الفعلي للوصول إلى هذا الهدف قد بدأ".


وصرح رئيس الوفد الإيراني إلى فيينا عباس عراقتشي، في تسجيل فيديو: "أستطيع أن أقول إن الاجتماع في شكل عام كان بناء".