أخبار عاجلة

ألعالم

شرطة دبي تعلن ترحيل المشاركين في "الفيديو المخل بالآداب"
07-04-2021 | 06:33

أعلنت السلطات الإماراتية، أن المتورطين في جلسة تصوير عارية من شرفة مبنى في دبي، سيتم ترحيلهم من البلاد.


وقال النائب العام لإمارة دبي، عصام عيسى الحميدان، الثلاثاء، إن النيابة العامة انتهت من تحقيقاتها، وإن المتهمين بارتكاب الفعل الفاضح في مكان عام من المزمع أن يُرحّلوا إلى بلدانهم.


وكانت السلطات الإماراتية قد أكدت، السبت الماضي، اعتقال 11 امرأة أوكرانية ورجلا روسياً كانوا شاركوا بتصوير "فيديو مخل بالآداب"، في شرفة شاهقة في المدينة.


وقال نائب القنصل الروسي في دبي، إيفان غوبانوف، لأسوشيتد برس، الثلاثاء، إن سلطات المدينة احتجزت أكثر من اثنتي عشرة امرأة أجنبية كن عاريات أثناء جلسة تصوير، لكن المصور كان الوحيد الذي يحمل الجنسية الروسية. 


ولم يتم الكشف عن اسم المصور، وأحال غوبانوف المزيد من الأسئلة حول الإجراءات الجنائية إلى شرطة دبي.


وكانت اللقطات بمثابة صدمة في الإمارة، حيث تؤدي السلوكيات المشابهة مثل التقبيل في الأماكن العامة أو شرب الخمر بدون ترخيص إلى السجن.


وينص قانون "العقوبات الاتحادي" على أنه يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على 6 أشهر وبغرامة لا تزيد على 5 آلاف درهم (1360 دولار) أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من جهر علانية "بنداء أو أغان أو صدر عنه صياح أو خطاب مخالف للآداب، وكل من أغرى غيره علانية بالفجور بأية وسيلة كانت".


ويعاقب القانون أيضا على نشر المواد الإباحية بالسجن وغرامات باهظة بموجب القوانين التي تستند إلى الشريعة الإسلامية.